النور لخدمات الكمبيوتر والشبكات
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم ندعوك للتسجيل فى المنتدى لكى تتمكن من رؤية الروابط فى منتدانا وشكراااااااااااا لك على زيارة منتدى النور

النور لخدمات الكمبيوتر والشبكات

أهلا ومرحبا بكم
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فتاوى مهمه للمرأه....

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ana_muslem14
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 750
تاريخ التسجيل : 24/11/2010
الموقع : http://alnur.yoo7.com

مُساهمةموضوع: فتاوى مهمه للمرأه....   الثلاثاء ديسمبر 14, 2010 5:41 am



فتاوى مهمه للمرأه....


الفتاوى الجامعة للمرأة المسلمة :: باب الحيض ::

1

سُئِل سماحة الشيخ ابن باز

أنا سيدة في الثانية والاربعين من العمر يحدث لي أثناء الدورة الشهرية أنها تكون لمدة أربعة أيام ثم تنقطع لمدة ثلاثة أيام ,
وفي اليوم السابع تعود مرة أخرى بصورة أخف ثم تتحول إلى اللون لبني حتى اليوم الثاني عشر ,
وقد كنت أشكو من حال نزيف ولكنها زالت بعد العلاج بحمد الله , وقد استشرتأحد الاطباء من ذوي الصلاح والتقوى عن حالتي المذكورة انفا فأشار على أنأتطهر بعد اليوم الرابع وأأودي العبادات صلاة وصياما ,
وفعلا استمريت على ما نصحني به الطبيب من مدة عامين

ولكن بعض النساء أشرن على بأن أنتظر مدة ثمانية أيام فأرجوا من سمحاتكم أن ترشدوني إلي الصواب ؟



الجواب : جميع الايام المذكورة الاربعة والستة كلها أيام حيض فعليك أن تدعي الصلاة والصوم فيها ,
ولا يحل لزوجك جماعك في الايام المذكورة فعليك أن تغتسلي بعد الاربعة وتصلي وتخلين لزوجك مدة الطهارة التي بين الاربعة والستة ,
ولامانع من أن تصومي فيها فإذا كان ذلك في رمضان وجب عليك الصوم فيها ,
وعليك إذا طهرت من الايام الستة أن تغتسلي وتصلي وتصومي كسائر الطاهرات ,
لان الدورة الشهرية وهي الحيض تزيد وتنقص وتجتمع أيامها وتفترق


نقلا عن ***** العين






الفتاوى الجامعة للمرأة المسلمة :: باب النكاح ::

:allah:


1
سُئِل سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم

وعدوه وهو مغترب ثم زوجوها غيره

الجواب : في مسألة الرجل الذي خطب ابنة عمه ثم تغرب ,

وبعد أن طالت المدة إتفق إخوتها على تزويجها من غيره ,

فإذا كان الحال كما ذكرت فالذي ينبغي لهم أن لا يزوجوها على غيره حتى يفهموه بالحقيقة ,

إما يقدم عليهم لإجراء الزواج أو يتأخر ويكونون معذورين , ولكن ما دامالولد لم يعقد عليها عقد النكاح وإنما مجرد خطبة ووعد بالزواج إذا جاء منغربته

فلما طالت عليهم المدة وهو في غربته زوجوها على غيره برضاها ,

فإن هذا النكاح صحيح وليس له عليهم إلا أن يرجعوا له المهر إن كان قد دفعه إليهم



نقلا عن ***** العين

الفتاوى الجامعة للمرأة المسلمة :: بـــاب الغسل ::
:allah:



سُئِلت اللجنة الدائمة للإفتاء

ماذا يجب أن تفعل المرأة إذا حلمت باختلائها برجل ؟؟

الجواب : إذا رأى الرجل في نومه أنه يجامع امرأة أو رأت امرأة في منامها أن رجلا يجامعها فلا إثم عليهما في ذلك ,
[size=7][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

لرفع التكليف عنهما حال النوم
لعدم إمكان التحرز عن ذلك ,
ولأن الله تعالى لا يكلف نفسا إلا وسعها ولما ثبت عن النبي صلى الله عليه سلم أنه قال :
(( رفع القلم عن ثلاثة : عن النائم حتى يستيقظ وعن المجنون حتى يبرأ وعن الصبى حتى يحتلم )) رواه أحمد وأبو داود والنسائي والحاكم

وقال : يشترط على من رأى ذلك إذا أنزل منيا الغسل


نقلا عن ***** العين


الفتاوى الجامعة للمرأة المسلمة :: بـــاب الزكاة ::
:allah:



1
سُِئل فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين

هل على الخادمة في المنزل زكاة ؟

الجواب : هذه الخادمة في المنزل عليها زكاة الفطر لانها من المسلمين
ولكن هل زكاتها عليه أو على أهل البيت ؟؟ الاصل أن زكاتها عليها , ولكن إذا أخرج أهل البيت عنها فلا بأس بذلك .

نقلا عن ***** العين

الفتـاوى الجامعـة للمـرأة المسلمـة ::ياب في المقابر::


:allah:



[size=21]
1
سُئِل سماحة الشيخ محمد ابن إبراهيم

هليمنعن النساء من زيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم أيضا كما يحرمزيارتهن للمقابر في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( لعن اللهزائرات القبور )) ؟

الجواب : الصحيح في المسألة منعهن من زيارة قبره لامرين :
أولا : عموم الادلة والنهي إذا جاء عاما فلا يجوز لاحد تخصيصه إلا بدليل ,
ثم العلة موجودة هنا وجاء فيما يتعلق بضريح المصطفى أشياء خاصة من نهيه أنيتخذ قبره عيدا ودعاؤه صلى الله عليه وسلم خشية ذلك (( اللهم لا تجعل قبريوثنا يعبد ))
وأجاب الله دعوته وحمى ضريحه وتربته , بأن هيأ أسبابا تمنع الجهال البعيدين من شم سنته .
ثانيا : أن الواقع أنه دفن في مكان محوط ومغلق وبعد ذلك سد باب ذلك الموضعثم بعد ذلك زيد أشياء وهو الشبك والجدران التي وضعت حماية للنبي صلى اللهعليه وسلم ,
وكرامة لقبره أن يباشر بالارجاس التي بعث بمحقها وأزالتها مع أن هناك شيء اخر وهو أن زيارة قبره صلى الله عليه وسلم لا مأمور ,
ولا مقدور ما جاء الامر بزيارة قبره خاصة وصنيع الصحابة أيضا وابن عمر مع تحريه للسنة لا يأتي للقبر إلا إذا أراد سفرا أو رجع من سفر
ويكتفي ما دام في المدينة بالصلاة والسلام عند دخوله المسجد وما يفعلهكثير من الجهال هو من إتخاذه عيدا فليس مأمورا بزيارته كزيارة بقية الناسوغير مقدور يعني فلم لا يؤذن للنساء قيل أنهن يعتقدنها زيارة ,
وإن قيل أنهن لا يعتقدنها زيارة قيل في الظاهر أنهن زائرات

[/size][/size]الفتاوى الجامعة للمرأة المسلمة :: باب شروط الصيام ::

1

سُئِلت اللجنة الدائمة للإفتاء

امرأهتقول : بلغت في سن الثانية عشرة من عمري قبل رمضان بشهر وصمت في سنالرابعة عشرة فهل يلحقني صيام تلك السنين السابقة ام لا ؟؟؟

الجواب : يجب عليك قضاء جميع الايام التي أفطرتيها في رمضان
وانت قد بلغت الحلم متفرقة او متتابعة وأن تستغفري الله وتتوبي إليه منارتكابك معصية الافطار في رمضان بدون عذر مشروع عسى الله أن يتوب عليك

وينغفر لك ما فرط منك والله سبحانه وتعالى
يقول : (( وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون ))

(( وإني لغفار لمن تاب وامن وعلم صالحا ثم اهتدى ))

فتاوى اخرى تتعلق بالمرأ ه المسلمه
قطعت علاقتها معه وتفكر في الرجوع لأنه بحاجة إليها!!
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




السؤال:
أريد أن اطرح مشكلة صديقة لي ، فهي لا تعرف ماذا تفعل فاختارت مشورتكم.صديقتي نشأت لها علاقة مع أحد الشباب من خلال مكالمة تلفونيه استمرت معهلأنها شعرت بحاجته إليها ولكن بعد فتره شعرت بأنها لا تبادله أي شعور وكماتقول "ما بني على باطل فهو باطل" ولكن الشاب تعلق قلبه بها وهي استشعرتخوف الله فيها ولا تريد الرجوع ولكن الكثير من صديقاتها أوقعوا اللومعليها لأنها جعلته يتعلق بها ولكنها في تلك الفترة كانت ضعيفة ولعبالشيطان بأفكارها والآن هي تريد مشورتكم بخصوص هل ترجع له مع أنها لاتريده لا زوجا ولا حبيبا مجرد لأنه بحاجه لها ومتعلق بها وهي تشعر بالذنبلان صديقاتها قلن لها إن الله سيعاقبك لأنك لعبتي به مع أنها تابت إلىالله . أفيدونا رحمكم الله

الجواب :
الحمد لله
لايجوز لامرأة أن تقيم علاقة مع رجل ولو كان ذلك عبر الهاتف ؛ لما في ذلك منالفساد والفتنة ومرض القلب ، وما تشتمل عليه هذه الاتصالات من الخضوعبالقول ، والكلام المحرم المثير للشهوات ، والمهيج على الباطل .
ونحمدالله تعالى أن بصر هذه الأخت بعيبها ، وألهمها رشدها ، فأدركت خطورة الأمروشناعته ، ووالله إنه لشنيع ، وإنه لخزي في الدنيا والآخرة إلا أن يتغمدالله الإنسان برحمته .

فالواجبعليها قطع جميع صور العلاقة مع هذا الشاب ، اتصالا أو رؤية أو غيرها ،فهذا شرط لصحة توبتها ، ولا عليها من كلام صديقاتها ، فإنه كلام من لايعرف حدود الله تعالى وحلاله من حرامه . إنهن يردن منها البقاء في الحرام، والاستمرار في الغواية ، وليس لهن حجة في ذلك إلا ما ألقاه الشيطان فيقلوبهن من كون ذلك مروءة ووفاء للفاسق المتعدي على الحرمات !
قالالله تعالى : ( وَاللَّهُ يُرِيدُ أَنْ يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُالَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَنْ تَمِيلُوا مَيْلًا عَظِيمًا )النساء/27 .
فلتستمرفي توبتها ، ولتعرض إعراضا تاما عن هذا الشاب ولو هددها بالانتحار – كمايفعله كثير من الفساق اليوم – فإنها ليست مسؤولة عنه ، عاش أم انتحر ،وصحّ أم مرض ، وإنما هي مسؤولة عن نفسها ، فلتحمد الله أن صرفها عنه قبلحلول الأجل ، وقبل الوقوع فيما هو أعظم مما اقترفت .
وعليها أن تختار الصحبة الصالحة ، والرفقة النافعة ، لا من ترضى بالعلاقات الآثمة ، ولا من تحرض على العلاقات الفاجرة .
نسأل الله تعالى أن يتقبل توبتها ، وأن يحفظها بحفظه ، وأن يصرف عنها كيد صديقاتها ، وأن يردها إليه ردا جميلا .
والله أعلم .
فضيلة الشيخ محمد بن صالح المنجد حفظه الله تعالى
__._,_.___

عمل المرأة في المكان المختلط

السؤال:
أناصيدلانية تحت التكليف قضيت منه سنة أنا -والحمد لله تعالى- منتقبة،وملتزمة بحجابي الشرعي الكامل، بعد التخرج حدثت مشاكل مع أهلي لرفضي العملفي صيدلية، لأني نزلت فترة قصيرة للتدريب، وعانيت من الاختلاط الشديد،وضياع الالتزام، واستمرت المشاكل لمدة سنة حتى جاء التكليف، وتوقعت أنيكون المكان خالٍ من الاختلاط، ولكن المكان مختلط جداً، وتعامل مع رجالكثيرين خلال فترة العمل مثل: العاملين بالمستشفى، والمسئولين، ومندوبينالشركات، والعمال لتخزين الطلبياتفيالمخازن، والآن مرت سنة وأنا لا أستطيع التحمل، ولكن المشاكل في البيتمستمرة، ويرفضون ترك العمل؛ لأنه حكومي، ومزايا الحكومة، أما أنا فأخشىعلى ديني علماً بأن جزءً من سبب المشاكل مادي أي كي أساعد أبي في نفقاتيالشخصية، وتجهيزي للزواج مستقبلاً، أريد من فضيلتكمالحكم الشرعي لهذا العمل.
الجواب:
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد،
إذاالتزمت أثناء معاملة الرجال بالضوابط الشرعية، فلم تخضعي بالقول، وتكلمتقدر الحاجة، ودون ضحك وميوعة وغير ذلك، مع الجلوس في أوقات الفراغ بعيدةعن ما لا فائدة فيه، لم يكن عليك حرج، مع الاهتمام بالدعوة إلى الله،والأمر بالمعروف قدر إمكانك، واستغلي الوقت في قراءة القرآن، وكتب العلم،واستعيني بالله. وكذا لابد من الاهتمام بوسيلة مواصلات محترمة لا تعرضكللمس الأجانب والاحتكاك بهم.



مس الحائض للمصحف

السؤال:
أعلمأن القرآن الكريم لا تمسه الحائض استناداً للآية (لا يمسه إلا المطهرون)ولكن قيل لي أن المقصود الملائكة واللوح المحفوظ فهل هذا هو الصحيح؟
الجواب:
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد،
الصحيحفي الآية أن المقصود بها لا يمس اللوح المحفوظ إلا الملائكة المكرمون،ولكن هذا إشارة إلى لزوم تعظيم القرآن كما أنه في السماء عند اللهمُعظَّم، وأيضا حديث النبي -صلى الله عليه وسلم-: (لا يمس القرآن إلا طاهر) رواه مالك والدارقطني، وصححه الألباني،والحديث دليل ظاهر على حرمة مس المصحف لغير المتطهر من الحدث الأكبروالأصغر، وقد قال الصحابة بذلك فمنعوا غير المتوضئ من مس المصحف، فالحائضأشد، وهو شبه إجماع؛ إذ لا يعرف في المسألة خلاف عن الصحابة.
والحديثليس مجملاً كما زعم البعض، بل هو مُطلَق يشمل كل أنواع الطهارة من الحدثوالنجس، وهو في مقام البيان لا يجوز إدعاء الإجمال فيه مع قصد النبي -صلىالله عليه وسلم- البيان المطلق

نصائح لإصلاح الزوج

السؤال
أناعمري 20عاما متزوجة ولم أنجب أولادا، أنا كنت إنسانة عادية أصلي وأصوموأحفظ القرآن ولكن بعد ما تزوجت وافقت على زوجي إلا أن عائلته طيبة،وملتزمون ولكنه ليس ملتزما عن النت والكلام مع البنات والتلفزيون ومشاهدةالأفلام وأنا وافقت عليه كي أحثه أكثر على الطاعة ولكن هو عرفته بعدالزواج وأنا لا أعرف ما ذا أعمل؟ أنا غيورة جدا، هل يجوز لي الطلاق؟ وأريدبعض النصائح للتوبة النصوح وماذا أفعل مع زوجي أفتوني، ملحوظة زوجي لايصلي إلا عندما أقول له .
وشكرا؟
الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فنسأل الله سبحانه أن يهدي زوجك وأن يأخذ بناصيته إلى الصراط المستقيم, وأن يقر عينك برجوعه إلى طاعة مولاه
وننصحك أيتها السائلة بما يلي
1- أكثري من الدعاء لزوجك بظهر الغيب أن يصلح الله له الحال والبال وأن يصرف عنه كيد الشيطان
2-استديمي النصح له وذكريه دائما بحق الله عليه, وحذريه من بأس الله وشدة أخذه وعقابه, مع مراعاة أن يكون ذلك بأسلوب لين رفي
3 فإن لم يستجب مع ذلك فيمكنك أن تستعيني عليه ببعض أهل الخير والتقوى الذين قد يكون لهم دور في التأثير عليهفإنلم يستجب مع ذلك ولم يلازم طريق الاستقامة خصوصا في المحافظة على الصلاةالتي هي عماد الدين, فعند ذلك يمكنك طلب الطلاق منه لأن بقاءك مع هذاالشخص مع تهاونه في أوامر الله مظنة الفتنة والتأثر به وبأخلاقه, لأنالرجل شديد التأثير على زوجته لقوته وضعف المرأة, وقد نص العلماء على أنالولي إذا زوج المرأة من فاسق فإن لها أن تمتنع من النكاح وترفع أمرهاللحاكم ليفرق بينهما
فقد جاء في بداية المجتهد لابن رشد:ولميختلف المذهب أن البكر إذا زوجها الأب من شارب الخمر وبالجملة من فاسق أنلها أن تمنع نفسها من النكاح وينظر الحاكم في ذلك فيفرق بينهما وكذلك إنزوجها ممن ماله حرام أو ممن هو كثير الحلف بالطلاق. انتهى.

حكم قول المرأة لزوجها بأنها تريد زوجا غيره
أنا متزوج وعندما أقول لزوجتي إني أريد الزواج، تقول لي حتى أنا أريد زوجا غيرك، فهل يجوز أن تقول هذا الكلام وهي على ذمة رجل؟

الفتوى


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فلا خلاف أن تعدد الزوجات مباح، إذا كان الرجل قادراً على الزواج، مراعياًللعدل بين زوجاته، كما أنه لا يجوز لمسلم أن يعارض هذا الحكم أو يطالببتسوية المرأة فيه، وإنما ذلك شأن أهل الإلحاد ودعاة الانحلال، نسأل اللهأن يحفظ الأمة من شرورهم.
أما عن سؤالك فلا يجوز لزوجتك أن تقول لك أنها تريد زوجاً غيرك، لما في ذلك من مخالفة الشرع وإساءة معاملة الزوج.
لكن ننبهك إلى أنك إذا كنت لا تريد الزواج فإن قولك لها إنك تريد الزواجغير جائز لكونه كذباً، وأما إن كنت تريد الزواج فليس من شرطه أن تخبرها،كما أنه لا ينبغي أن تنغص عليها بتكرار كلامك لها برغبتك في الزواج، فلاشك أن هذا مما يثير كوامن الغيرة عندها ويهيج غضبها وذلك ليس من حسنالعشرة.
واعلم أن المرأة مهما بلغ دينها وعلمها فإنها لا تسلم من الغيرة، فقد كاننساء النبي صلى الله عليه وسلم يغرن، فعليك بمعاملة زوجتك بالحكمة والكلامالطيب وتجنب ما يفسد المودة والألفة، فعن أبي هريرة عن النبي صلى اللهعليه وسلم قال: ... استوصوا بالنساء خيراً. متفق عليه.
والله أعلم.



الصبر على بخل الزوج وعدم التفريط في حقه
السؤال
أنامتزوجة منذ 18 سنة وأعاني من بخل زوجي الذي يشتري لنفسه كل ما تشتهي نفسهويبخل علي وعلى أبنائه ولما أطلب منه النقود يقول إن له ديونا يجب أنيسددها، ذهب العام الماضي إلى الحج وكذب علي وقال إنه استدان من أمهوالحقيقة هي أن أمه أعطته ميراثه، ولا أقول الأكاذيب التي أسمعها كل يوم،ومنذ يومين لا يكلمني أصبح ينام لوحده هذا لأنني أظهرت له أنني لم أستطعأن أتحمل أكثر من هذا . انجدوني أنا لا أعرف ماذا أفعل؟

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فالبخل من الصفات الذميمة التي نهى الشرع عنها، قال صلى الله عليه وسلم: ..واتقوا الشح فإن الشح أهلك من كان قبلكم.. صحيح مسلم، كما أن الكرم والجود من الصفات التي يحبها الله ورسوله، وقد وعد الله من ينفق على أهله الأجر على ذلك.
فعن سعد بن أبي وقاص أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: وإنك لن تنفق نفقة تبتغي بها وجه الله إلا أجرت بها، حتى ما تجعل في في امرأتك. متفق عليه.
ومن حق المرأة على زوجها أن ينفق عليها وعلى أولاده بالمعروف، فعن عمرو بن الأحوص رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلمقال: ألا وحقهن عليكم أن تحسنوا إليهن في كسوتهن وطعامهن. رواه الترمذي وحسنه الألباني.
فإذا كان زوجك ينفق عليك وولدك بالمعروف، فلا يكون بخيلاً، أما إذا كان لا ينفق عليكم بالمعروف فيكون بخيلا
وقد رخص النبي صلى الله عليه وسلم للزوجة إذا كان زوجها بخيلاً أن تأخذ من ماله بغير علمه ما تنفق به على نفسها وأولادها بالمعروف، فعن عائشة رضي الله عنها:أن هند بنت عتبة قالت يا رسول الله إن أبا سفيان رجل شحيح وليس يعطيني مايكفيني وولدي إلا ما أخذت منه وهو لا يعلم فقال خذي ما يكفيك وولدكبالمعروف. صحيح البخاري، وصحيح مسلم
وننصح السائلة أن تصبر على سلوك زوجها ولا تقابله بتقصير في حقه، فإن حقالزوج عظيم، وعليها أن تتلطف في نصحه وتوجيهه إلى الخلق الطيب، معالاستعانة بالله ودعائه، فإن الله قريب مجيب
والله أعلم.


حكم صلاة المرأة مع وجود دم النزيف
هل يجوز لي الصلاة مع وجود دم النزيف؟ ولكم جزيل الشكر.
الفتوى


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد: فمتىحكمنا بأن الدم الذي يصيب المرأة دم نزيف أي بأنها مستحاضة فصلاتها حينئذواجبة، وعليها أن تتوضأ لكل صلاة بعد دخول الوقت، وتتحفظ تحفظاً جيداًمنعاً لانتشار النجاسة،

[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فتاوى مهمه للمرأه....
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
النور لخدمات الكمبيوتر والشبكات :: إســـــــــــــــــــــــــــــلامــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــى :: قسم المرأة المسلمة-
انتقل الى: